قراءة الصحف العربية – الأزبال القادمة من إيطاليا

By / 3 سنوات ago / أخبار / No Comments
قراءة الصحف العربية – الأزبال القادمة من إيطاليا

http://www.ahdath.info/196159

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية يعتبر توضيح الوزارة بخصوص شحنة النفايات الإيطالية غير مطمئن

AHDATH.INFO –  خاص

في خضم الجدل القائم مؤخرا حول استقبال المغرب لشحنة من النفايات الصلبة قادمة من الديار الإيطالية والتي أصدرت بشأنها الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة، بلاغا أكدت فيه للرأي العام المغربي أنها لاتشكل أي خطر يذكر، أصدر الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية بلاغا، توصلت “الأحداث المغربية” بنسخة منه، اعتبر من خلاله بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة، بعد اطلاعه عليه، بغير المطمئن مطالبا الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، كما طالب في السياق ذاته بتعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال، وكذا تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك.

كما طالب، في ظل الشكوك التي تحوم حول العملية برمتها داخليا وخارجيا، بنهج سياسة الشفافية في ما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات، للحيلولة دون أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية.

لحسن معتيق

https://arabic.rt.com/news/830849-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D8%AC%D8%AF%D9%84%D8%A7-%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%A7/

استيراد النفايات في المغرب يثير جدلا شعبيا

تاريخ النشر:05.07.2016 | 07:15 GMT | أخبار العالم العربي

أزمة النفايات في المغرب

أثار وصول نفايات إيطالية إلى المغرب مؤخرا جدلا واسعا في البلاد، وسط غضب رواد الشبكات الاجتماعية وانتقادات المعارضة ومنظمات البيئية، فيما تسعى وزارة البيئة إلى طمأنتهم لكن بلا جدوى.

وفجرت القضية البيئية عقب وصول سفينة إيطالية محملة بـ2500 طن من النفايات إلى ميناء الجرف الأصفر في الجديدة، وهي مدينة مغربية ساحلية تطل على المحيط الأطلسي.

وبادر المركز الجهوي للبيئة والتنمية المستدامة بالجديدة، وهو أحد جمعيات البيئة المحلية، إلى دق ناقوس الخطر عبر وسائل الإعلام المغربية، لينتشر الجدل بعدها على مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيام.

http://www.lakome2.com/politique/16032.html

هيئة مغربية تطالب بتفاصيل صفقة النفايات وتقول إن اتفاقية “بازل” ضد تصديرها

المطالبة بالكشف عن تفاصيل صفقة توريد نفايات إيطالية إلى المغرب

لكم 02 يوليوز, 2016 – 02:00:00

طالب “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية” بالكشف عن تفاصيل الصفقة المثيرة للجدل والمتعلقة باستراد المغرب لنفايات من إيطاليا.

وطالبت الهيئة، في بيان لها توصل موقع لكم بنسخة منه، بـ “تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”، الذي ينص على الحق في النفاذ إلى المعلومة.

كما طالب بيان الهيئة  بـ “تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، (وهي الاتفاقية التي اعتمدت عليها الوزراة لتبرير الصفقة) علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.

من جهة أخرى دعت الهيئة إلى “تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك” .

كما دعت نفس الهيئة إلى ضرورة احترام معايير “الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

http://www.hibapress.com/societies-75203.html

الائتلاف يطالب الحكومة بالكشف عن تفاصيل اتفاقية “النفايات الايطالية

هبة بريس – الرباط

عبر الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه الكبير بخصوص السفينة القادمة من إيطاليا والتي حطت  بميناء الجرف الأصفر المحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة.

الائتلاف، اعتبر في بيان له، أن هذا الوضع يثير العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية  هدا  “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من عقد من الزمان.

وطالب الائتلاف الحكومة بفتح تحقيق حول المنتجات المستوردة، حول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها  و ضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.

كما دعا الى تنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة، في ضوء دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.

  

http://www.barlamane.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B5/

الائتلاف المغربي للعدالة المناخية يطالب بكشف تفاصيل اتفاقية “نفايات نابولي”

برلمان.كوم

عبر  الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه البالغ بشأن السفينة التي وصلت إلى ميناء الجرف الأصفر قادمة من إيطاليا ومحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة.

الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، وفي بلاغ اطلع برلمان.كوم على نسخة منه، اعتبر أن الوضع يثير العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من 10 سنوات.

هذا وطالب الائتلاف الحكومة، بمباشرة تحقيق بخصوص المنتجات المستوردة، وحول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها  وضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.

ومن جهة أخرى، أضاف البيان، أن الائتلاف يدعو الى  تنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة،  في اطار دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.

http://www.inewsarabia.com/3/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D9%84%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE%D9%8A%D8%A9-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B5%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%E2%80%9C%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%E2%80%9D.htm

http://www.barlamane.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7/

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية يحذر من تحويل المغرب إلى “قمامة” للدول الصناعية

برلمان.كوم

حذر الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، من تحول المغرب إلى مستودع لنفايات الدول الصناعية، بعد الضجة التي أثارتها شحنة من النفايات قادمة من إيطاليا، حطت في مدينة أسفي.

وحث الائتلاف في بلاغ له وزارة البيئة على نشر اتفاقية الشراكة التي أبرمتها مع جمعية مهنيي الإسمنت للتأكد من مدى احترامها للقوانين الجاري بها العمل، واتفاقية بازل التي تنظم نقل النفايات عبر الحدود.

واعتبر ائتلاف العدالة المناخية بالمغرب أن نشر فحوى تلك الاتفاقية مع شركات الإسمنت، يقتضيه مبدأ الحق في المعلومة، الذي يكفله الدستور المغربي.

وأكد الائتلاف ضرورة تحري الشفافية حول الإجراءات المتخذة على مستوى المراقبة، التي تخضع لها الأماكن والشركات التي تقوم بحرق النفايات واستعمالها.

http://www.alyaoum24.com/640126.html

ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى!

  • 2016-07-02 8:51

بالرغم من تطمينات الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات التي استوردها المغرب من إيطاليا، أبدى الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قلقه من “تحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

وفي هذا الصدد، طالب الائتلاف الحكومة ب”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف مصدر النفايات أثناء الإعلان عن التصدير “،  وكذا ب”نشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”.

كما طالب الائتلاف لي بلاغ له ب”الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها”، وذلك للوقوف على “مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.

وكانت الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة قد أكدت لي بلاغ لها أن 2500 طن من النفايات المطاطية والبلاستيكية التي تم استيرادها من إيطاليا لحرقها في مصانع الإسمنت، هي ” نفايات غير خطرة (RDF)  تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت نظرا لما تتميز به  من قوة حرارية مهمة”.

إلى ذلك، وجه البرلماني الاشتراكي المهدي المزواري سؤالا لرئيس الحكومة حول هذا الموضوع، ينتقد فيه ما أسماه ب”تعامل الحكومة بوجهين متناقضين أحدهما يحمل شعار حماية البيئة ضد الأكياس البلاستيكية الوطنية، والآخر شعار تخريب البيئة بواسطة السماح بجعل المغرب مقبرة للنفايات الأجنبية السامة”، وفق ما ورد في سؤال البرلماني، الذي استفسر رئيس الحكومة حول إجراءات الحد من هذه النفايات.

http://www.alyaoum24.com/640567.html

الائتلاف المعتمد من “كوب22” غير راض عن حرق نفايات الايطالييين بالمغرب

  • 2016-07-02 11:45

أكد الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية أن بيان وزارة البيئة بخصوص النفايات الواردة من إيطاليا غير مطمئن، معربا عن رفضه أن يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية.
وطالب الائتلاف المعتمد من طرف كوب22، في بلاغ له، بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالاً للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور.
ودعا إلى الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.
يشار إلى أن الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة أكدت أنه تم استيراد 2500 طن من النفايات المطاطية والبلاستيكية من إيطاليا، قصد حرقها في أفران مصانع الإسمنت، وقالت إن عملية الاستيراد تتم وفق المقتضيات المنصوص عليها في القانون رقم 00-28، المتعلق بتدبير النفايات والتخلص منها.
وأوضحت أن القانون يمنع استيراد النفايات الخطرة، ويسمح باستيراد النفايات غير الخطرة من أجل إعادة تدويرها، أو تثمينها كطاقة مكملة أو بديلة ببعض المصانع.

http://qushq.com/blog/70669.html

مغاربة يُراسلون إيطاليا لكشف تفاصيل اتفاقية تحول المغرب لـ”مزبلة

– شبل عبد الإله –

دخل “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية”، على خط النفايات الواردة من إيطاليا والتي سيتم حرقها بمدينة الجديدة، حيث أكد أنه “لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

وقال كمال الحبيب رئيس الائتلاف في اتصال هاتفي بجريدة “كشك” الإلكترونية، إن “الائتلاف راسل بعض الأصدقاء بإيطاليا من أجل البحث عن الاتفاقية المبرمة بين المغرب وإيطاليا في هذا الجانب”.

وشدد رئيس الائتلاف على أنه “طالبنا بمعطيات إضافية وأن تقدم لنا الحكومة أوراق الاستيراد، ومن قدم الرخصة ولماذا؟، لأننا لا نريد أن يتحول المغرب إلى مزبلة للدول المصنعة”.

وطالب الائتلاف في بلاغ له، من الحكومة بعد اطلاعه على بلاغ وزارة البيئة، بضرورة “تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية “بازل Bâle” المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.

وشدد المصدر نفسه، على ضرورة تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المُصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.

حماة البيئة، دعوا إلى “تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، وكذا على مبدأ “لشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

http://www.inewsarabia.com/6/%D9%85%D8%BA%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D8%A9-%D9%8A%D9%8F%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D9%84%D9%88%D9%86-%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7-%D9%84%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B5%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%84%D9%80%E2%80%9D%D9%85%D8%B2%D8%A8%D9%84%D8%A9%E2%80%9D.htm

http://qushq.com/blog/71200.html

نفايات إيطاليا تخلق جدلاً بالبرلمان والحيطي “تتهرب” من الإجابة

– شبل عبد الإله –

خلقت النفايات التي تم استقدامها من ايطاليا من أجل حرقها في المغرب جدلا كبيرا داخل مجلس النواب في جلسة الأسئلة الشفوية صباح يومه الثلاثاء 5 يوليوز2016، خاصة في ظل دعوات المغاربة بمواقع التواصل الاجتماعي بعدم حرقها.

مهدي المزواري، برلماني حزب الاتحاد الاشتراكي الذي تقدم بطلب إحاطة في الموضوع بحسب النظام الداخلي للمجلس، لم يستسغ أن يتم رفض إدراجها وحضور الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة من إجل تقديم توضيحات حول هذا الموضوع الذي بات محط اهتمام المغاربة.

واستنكر البرلماني الانحادي عدم استجابة الحكومة لهذا الأمر وتجاوبها معه، مؤكدا أن فريقه قد وضع مقترح قانون يقضي بمنع جلب نفايات من بلد آخر.

من جهته، دخل فريق حزب الاستقلال على خط هذه “الفضيحة” التي تزامنت مع قرب موعد “الكوب 22” الحدث العالمي الذي ستحتضنه مدينة مراكش في نونبر المقبل، إذ خاطب الحكومة قائلا: “الحكومة كان خصها تحمل مسؤوليتها وخا يكون ذهب الدنيا ميجيبوهش لينا”.

الحكومة التي وجدت نفسها في موقف حرج بسبب أزبال ايطاليا التي حلت بميناء الجرف الأصفر بالجديدة، ردت على هذه الاتهامات على لسان عبد العزيز العماري وزير العلاقات بين البرلمان والمجتمع المدني قائلا:” في القانون العام ليست هناك إحاطة والوزيرة ستوضح الأمر في حدود اختصاصاتها”.

وكان “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية”، قد دخل على خط هذه النفايات إذ أكد أنه “لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”، مشيرا بحسب تصريح أدلى به كمال الحبيب رئيس الائتلاف لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن “الائتلاف راسل بعض الأصدقاء بإيطاليا من أجل البحث عن الاتفاقية المبرمة بين المغرب وإيطاليا في هذا الجانب”.

http://www.nile24.net/news/419671/%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%8A%D8%AD%D8%B0%D8%B1-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A9-%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84-%D8%A3%D8%AE%D8%B1%D9%89

ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى!

22 minutes ago أحدث الأخبار اليوم 24 1

بالرغم من تطمينات الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات التي استوردها المغرب من إيطاليا، أبدى الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قلقه من “تحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.
وفي هذا الصدد، طالب الائتلاف الحكومة ب”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف مصدر النفايات أثناء الإعلان عن التصدير “،  وكذا ب”نشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”.
كما طالب الائتلاف لي بلاغ له ب”الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها”، وذلك للوقوف على “مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.
وكانت الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة قد أكدت لي بلاغ لها أن 2500 طن من النفايات المطاطية والبلاستيكية التي تم استيرادها من إيطاليا لحرقها في مصانع الإسمنت، هي ” نفايات غير خطرة (RDF)  تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت نظرا لما تتميز به  من قوة حرارية مهمة”.
إلى ذلك، وجه البرلماني الاشتراكي المهدي المزواري سؤالا لرئيس الحكومة حول هذا الموضوع، ينتقد فيه ما أسماه ب”تعامل الحكومة بوجهين متناقضين أحدهما يحمل شعار حماية البيئة ضد الأكياس البلاستيكية الوطنية، والآخر شعار تخريب البيئة بواسطة السماح بجعل المغرب مقبرة للنفايات الأجنبية السامة”، وفق ما ورد في سؤال البرلماني، الذي استفسر رئيس الحكومة حول إجراءات الحد من هذه النفايات.

http://5br24.net/community/18740.html

ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى!

مريم بوتوراوت اليوم 24

بالرغم من تطمينات الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات التي استوردها المغرب من إيطاليا، أبدى الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قلقه من “تحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

وفي هذا الصدد، طالب الائتلاف الحكومة ب”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف مصدر النفايات أثناء الإعلان عن التصدير “،  وكذا ب”نشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”.

كما طالب الائتلاف لي بلاغ له ب”الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها”، وذلك للوقوف على “مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.

وكانت الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة قد أكدت لي بلاغ لها أن 2500 طن من النفايات المطاطية والبلاستيكية التي تم استيرادها من إيطاليا لحرقها في مصانع الإسمنت، هي ” نفايات غير خطرة (RDF)  تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت نظرا لما تتميز به  من قوة حرارية مهمة”.

إلى ذلك، وجه البرلماني الاشتراكي المهدي المزواري سؤالا لرئيس الحكومة حول هذا الموضوع، ينتقد فيه ما أسماه ب”تعامل الحكومة بوجهين متناقضين أحدهما يحمل شعار حماية البيئة ضد الأكياس البلاستيكية الوطنية، والآخر شعار تخريب البيئة بواسطة السماح بجعل المغرب مقبرة للنفايات الأجنبية السامة”، وفق ما ورد في سؤال البرلماني، الذي استفسر رئيس الحكومة حول إجراءات الحد من هذه النفايات.

هام : نشر لكم موقع خبر 24 : ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى! من موقع اليوم 24 – مجتمع ولا نتحمل مسئولية هذا الخبر ويمكنك رؤية الخبر في مصدره الاصلي من هنا : اليوم 24 – مجتمع

 

http://news.alwsetnews.com/%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%8A%D8%AD%D8%B0%D8%B1-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%84%D8%B3%D9%84.html

ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى!

| بواسطة : Wael | بتاريخ 3 يوليو, 2016

تغريد

أخر تحديث : الأحد 3 يوليو 2016 – 12:15 صباحًا

بالرغم من تطمينات الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات التي استوردها المغرب من إيطاليا، أبدى الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قلقه من “تحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

وفي هذا الصدد، طالب الائتلاف الحكومة ب”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف مصدر النفايات أثناء الإعلان عن التصدير “،  وكذا ب”نشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”.

كما طالب الائتلاف لي بلاغ له ب”الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها”، وذلك للوقوف على “مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.

وكانت الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة قد أكدت لي بلاغ لها أن 2500 طن من النفايات المطاطية والبلاستيكية التي تم استيرادها من إيطاليا لحرقها في مصانع الإسمنت، هي ” نفايات غير خطرة (RDF)  تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت نظرا لما تتميز به  من قوة حرارية مهمة”.

إلى ذلك، وجه البرلماني الاشتراكي المهدي المزواري سؤالا لرئيس الحكومة حول هذا الموضوع، ينتقد فيه ما أسماه ب”تعامل الحكومة بوجهين متناقضين أحدهما يحمل شعار حماية البيئة ضد الأكياس البلاستيكية الوطنية، والآخر شعار تخريب البيئة بواسطة السماح بجعل المغرب مقبرة للنفايات الأجنبية السامة”، وفق ما ورد في سؤال البرلماني، الذي استفسر رئيس الحكومة حول إجراءات الحد من هذه النفايات.

المصدر : اليوم 24

ائتلاف يحذر: لا نريد أن يتحول المغرب لسلة نفايات لدول أخرى!

http://howiyapress.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%B1/

الائتلاف من أجل العدالة المناخية: لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية

بواسطة هوية بريس

السبت 02 يوليوز 2016 23:20

هوية بريس – متابعة

تحت عنوان “بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة غير مطمئن”، كتب الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية بلاغه الصحافي، الذي حذر فيه أن يتحول المغرب إلى مجرد سلة بنفايات الدول الصناعية.

وهذا نص البلاغ، الذي تضمن مجموعة من المطالب:

“اطلع الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة المتعلق بالنفايات الواردة من إيطاليا،وفي هذا الصدد فإننا نطالب الحكومة ب:

– تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور؛

– تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال ؛

– تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك؛

– الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.

لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

http://www.driouchpress.net/cat5/8241.html

الائتلاف المغربي للعدالة المناخية يطالب بكشف تفاصيل اتفاقية “نفايات نابولي

الدريوش اليوم
عبر  الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه البالغ بشأن السفينة التي وصلت إلى ميناء الجرف الأصفر قادمة من إيطاليا ومحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة.

الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، اعتبر أن الوضع يثير العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من 10 سنوات.

هذا وطالب الائتلاف الحكومة، بمباشرة تحقيق بخصوص المنتجات المستوردة، وحول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها  وضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.

ومن جهة أخرى، أضاف البيان، أن الائتلاف يدعو الى  تنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة،  في اطار دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.

http://www.andaluspress.com/info-article/?id=2793&t=%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A8%D9%8A%D8%A6%D9%8A-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%AA%D9%88%D8%B6%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%22%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%22

أضيف في السبت ٠٢ يوليو ٢٠١٦ على الساعة 16:13

ائتلاف بيئي يطالب بتوضيحات بشأن اتفاقية “النفايات

طالب “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية” بالكشف عن تفاصيل الصفقة المثيرة للجدل والمتعلقة باستراد المغرب لنفايات من إيطاليا.

وقال بيان للائتلاف، إن على الحكومة تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”، الذي ينص على الحق في النفاذ إلى المعلومة.

كما دعا إلى تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل. وشدد الائتلاف على ضرورة”تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”.

http://bledna.com/slider/150123

الائتلاف المغربي يطالب الحكومة بفتح تحقيق حول المنتجات المستوردة

عبر الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه الكبير بخصوص السفينة القادمة من إيطاليا والتي حطت  بميناء الجرف الأصفر المحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة.

الائتلاف، اعتبر في بيان له، أن هذا الوضع يثير العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية  هدا  “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من عقد من الزمان.

وطالب الائتلاف الحكومة بفتح تحقيق حول المنتجات المستوردة، حول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها  و ضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.

كما دعا الى تنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة، في ضوء دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.

http://azulpress.info/%D8%AA%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82-%D8%AA%D9%84%D9%81%D8%B2%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A-%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D9%85%D8%B9%D8%B7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%AD%D9%88/

تحقيق تلفزيوني يكشف عن معطيات خطيرة حول علاقة المافيا بتهريب النفايات الإيطالية (فيديو)

طالب “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية” بالكشف عن تفاصيل الصفقة المثيرة للجدل والمتعلقة باستراد المغرب لنفايات من إيطاليا.

وطالبت الهيئة، في بيان لها ، بـ “تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”، الذي ينص على الحق في النفاذ إلى المعلومة.

كما طالب بيان الهيئة  بـ “تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، (وهي الاتفاقية التي اعتمدت عليها الوزراة لتبرير الصفقة) علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.

من جهة أخرى دعت الهيئة إلى “تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك” .

كما دعت نفس الهيئة إلى ضرورة احترام معايير “الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

بيانها الذي دافعت فيه عن صفقة استيراد نفايات من إيطاليا لإحراقها في أفران إحدى شركات الإسمنت المغربية، قالت وزارة البيئة إن هذه الصفقة تمت في إطار احترام المعايير الدولية التي تنص عليها “اتفاقية بازل”، بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها.

ومن خلال قراءة سريعة لبنود هذه الاتقافية التي تمت المصادقة عليها عام 1989، نجد أنها تنص في بندها الأول الخاص بتحديد نوع النفايات المسموح نقلها عبر الحدود، والتي تنص عليها في الفقرة (ب) البند الأول بأنها النفايات المحددة في المرفق الثاني من نفس الاتفاقية، على اعتبار أن باقي الأنواع يصنف بكونه خطيرا، مع العلم أن الوزارة المغربية في بيانها نفت أن تكون النفايات المستوردة من النوع الخطير.

وعندما نبحث في المرفق الثاني من الاتفاقية الذي يصف النفايات غير الخطيرة نجده يعرفها بأنها “النفايات المجمعة من المنازل”، و”الرواسب الناجمة عن ترميد النفايات المنزلية”.

والمعروف أن هذا النوع من النفايات غالبا ما يتم استغلاله محليا لتخصيب الأرض أو لإنتاج بعض الطاقات البديلة على اعتبار أنه سريع التحلل وغير مضر بالطبيعة، فهل هذا هو النوع الذي تم استيراده في صفقة الوزارة وشركائها من إيطاليا؟

http://assafinaonline.com/maritime-news/top-news/item/4137-1-7-2016-2-36

قلق متزايد جراء وصول سفينة إيطاليا محملة بنفايات البلاستيك إلى المغرب

01 July 2016

أعرب الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه الكبير جراء السفينة التي حطة مؤخرا في ميناء الجرف الأصفر، والمحملة المحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة، وذلك عبر بيان صادر عن المركز الإقليمي للبيئة والتنمية المستدامة بالجديدة.

وقال الإئتلاف في بيان له أنه عشية انعقاد COP22 في مراكش، وعلى الرغم من العديد التصريحات الداعية إلى الاهتمام بالبيئة وعلى جميع المستويات، وإبان التعبئة المهمة للعديد من المغاربة الذين أكدوا دعمهم وانخراطهم في الدفاع عن البيئة ، يثير هذا الوضع العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية هدا “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من عقد من الزمان.
وتابع الإتحاد بالقول: إننا اد نتفق على أن الحرق يوفر حاليا وسيلة آمنة وفعالة للتخلص من النفايات التي لا يمكن إعادة إنتاجها أو إعادتها إلى التربة، فإننا نؤكد على ان عملية الحرق تتطلب تدابير رقابية، حتى لا تساهم في تدهور البيئة وصحة السكان.
وطالب البيان الحكومة المغربية بفتح تحقيق حول المنتجات المستوردة، حول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها و ضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.
كما طالب ، بتنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة، في ضوء دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.
وفيما أعلن الإتحاد عن ضم صوتنا وندعم مبادرات المواطنين و المواطنات التي تعكس قلقهم العميق لصحتنا وحق المواطنين في الحصول على المعلومات، وندعوا للمشاركة في الإجراءات المقررة من قبل المجتمع المدني خصوصا في منطقة بالجديدة، استنكر الإتحاد أيضا، استيراد النفايات البلاستيكية من بلدان أخرى على ضوء بدء تنفيذ قانون يحظر بالخصوص استيراد الأكياس البلاستيكية.

http://www.dakhlatimes.com/news1324.html

مغاربة يُراسلون إيطاليا لكشف تفاصيل اتفاقية تحول المغرب لـ”مزبلة”

أضيف في 02 يوليوز 2016 الساعة 46 : 17

الداخلة تايمز :::: متابعة 

دخل “الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية”، على خط النفايات الواردة من إيطاليا والتي سيتم حرقها بمدينة الجديدة، حيث أكد أنه “لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

وقال كمال الحبيب رئيس الائتلاف في اتصال هاتفي بجريدة “كشك” الإلكترونية، إن “الائتلاف راسل بعض الأصدقاء بإيطاليا من أجل البحث عن الاتفاقية المبرمة بين المغرب وإيطاليا في هذا الجانب”.

وشدد رئيس الائتلاف على أنه “طالبنا بمعطيات إضافية وأن تقدم لنا الحكومة أوراق الاستيراد، ومن قدم الرخصة ولماذا؟، لأننا لا نريد أن يتحول المغرب إلى مزبلة للدول المصنعة”.

وطالب الائتلاف في بلاغ له، من الحكومة بعد اطلاعه على بلاغ وزارة البيئة، بضرورة “تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية “بازل Bâle” المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.

وشدد المصدر نفسه، على ضرورة تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المُصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.

حماة البيئة، دعوا إلى “تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، وكذا على مبدأ “لشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

http://www.maakom.net/?p=13615

الإئتلاف: لا نريد أن يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية

الرئيسية» إقتصاد

بعد إطلاع الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات الإيطالية التي يتم حرقها في المغرب، طالبت في بلاغ صحفي السلطات بنشر “رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، والرفض المطلق لأن “يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

البلاغ الذي توصلت “الرأي” بُسخة منه، طالب فيه الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، “بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.

وإعتبرت الهيئة الجمعوية بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة بأنه لا يبعث على الإطمئنان، وطالبت “بالشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة غير مطمئن

http://www.benslimanepress.com/sciences-liste/5927-2016-07-02-21-33-16.html

الائتلاف المغربي للعدالة المناخية يطالب بكشف تفاصيل اتفاقية “نفايات نابولي”

المجموعة: بيئة وعلوم

كتب بواسطة: بنسليمان بريس

نشر بتاريخ: 02 تموز/يوليو 2016

عبر الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، عن قلقه البالغ بشأن السفينة التي وصلت إلى ميناء الجرف الأصفر قادمة من إيطاليا ومحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة.

الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية اعتبر أن الوضع يثير العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من 10 سنوات.

هذا وطالب الائتلاف الحكومة، بمباشرة تحقيق بخصوص المنتجات المستوردة، وحول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها وضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.

ومن جهة أخرى، أضاف البيان، أن الائتلاف يدعو الى تنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة، في اطار دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.

https://www.kifache.com/94512

الائتلاف من أجل العدالة المناخية: الترخيص بجلب النفايات الإيطالية أمر خطير

فرح الباز
اعتبر الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة، الذي أكدت فيه أن النفايات التي رخصت باستيرادها من إيطاليا “غير خطيرة”، (اعتبرته) “غير مطمئن”، مشددا على رغبته “في أن لا يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.
وطالب الائتلاف الحكومة بـ”تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمته لقانون 28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.
كما طالب الائتلاف، في بلاغ له، الحكومة، بـ”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.
ودعا الائتلاف أيضا إلى “تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، مطالبا الحكومة باحترام “الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.

http://www.marocpress.net/news.php?action=view&id=1586

بتاريخ : الأحد 03-07-2016 03:33 صباحا
الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية يؤكد أن المغرب لا يمكن أن يتحول إلى سلة للنفايات
 

أثار موضوع النفايات القادمة من إيطاليا الكثير من الجدل لدى مجموعة من الأوساط ، خاصة و أن المغرب على أبواب المؤتمر الدولي حول التغيرات المناخية الذي سينعقد بمدينة مراكش المغربية ، و في هذا السياق اطلع الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة المتعلق بالنفايات الواردة من إيطاليا ، و طالب الحكومة المغربية باتخاذ مجموعة من الخطوات و تقديم مجموعة من التوضيحات مؤكدا انه لا يريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية .

و هكذا فقد طالب الائتلاف بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00 ، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود ، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور؛

إضافة إلى  تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل ، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال ، و  تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة ، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك ، و اعتماد الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله ، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات .

 

http://m.alraiy.com/2016/07/02/77194/

الإئتلاف: لا نريد أن يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية

تغريد

الرأي | الرأي المغربية | جريدة الكترونية تجدد على مدار الساعة

بعد إطلاع الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة حول النفايات الإيطالية التي يتم حرقها في المغرب، طالبت في بلاغ صحفي السلطات بنشر “رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، والرفض المطلق لأن “يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

البلاغ الذي توصلت “الرأي” بُسخة منه، طالب فيه الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، “بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل  المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.

 وإعتبرت الهيئة الجمعوية بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة بأنه لا يبعث على الإطمئنان، وطالبت “بالشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات”.

http://insafpress.com/%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%a6%d8%aa%d9%84%d8%a7%d9%81-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ba%d8%b1%d8%a8%d9%8a-%d9%85%d9%86-%d8%a3%d8%ac%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%af%d8%a7%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%86%d8%a7-2/

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية يُعْرِبُ عن رفضه أتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية

كتب بواسطة: إنصاف بريس

بتاريخ: 03-07-2016 / 12:00

إنصاف بريس:

أعرب الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية عن رفضه أتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية، مؤكدا في ذات السياق أن بيان وزارة البيئة بخصوص النفايات الواردة من إيطاليا غير مطمئن.

وطالب الائتلاف المعتمد من طرف كوب22، في بلاغ له، بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالاً للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور.

ودعا إلى الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات

http://www.alwataniapress.ma/news10455.html

أضيف في 04 يوليوز 2016 الساعة 34 : 00

 الوطنية بريس

أعرب الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية عن رفضه أتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية، مؤكدا في ذات السياق أن بيان وزارة البيئة بخصوص النفايات الواردة من إيطاليا غير مطمئن.

وطالب الائتلاف المعتمد من طرف كوب22، في بلاغ له، بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالاً للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور.

ودعا إلى الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات .

 

http://badil.info/85436-2/

بنكيران مُطالب بالكشف عن وثائق شحنة الأزبال الإيطالية

الأثنين 4 يوليو 2016 09:49

بديل ــ الرباط

شكك الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية في بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وفي التعليلات التي طرحها، وذلك على خلفية شحنة النفايات السامة والخطيرة التي تقدر بـ2500 طن من المواد البلاستيكية وبقايا العجلات من إيطاليا للمغرب عبر سفينة ضخمة رست بميناء الجرف الأصفر.

وذكرت يومية “المساء” في عدد الإثنين 4 يوليوز أن بلاغ الوزارة على أكد أن النفايات التي رخصت باستيرادها هي نفايات غير خطيرة تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت، نظرا لما تتميز به من قوة حرارية مهمة.

واعتبر الائتلاف أن بلاغ الوزارة غير مطمئن، وعلى إثر ذلك، طالب الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الاسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى صلاحيتها لقانون 00ـ28، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، مضيفا أن المغاربة يرفضون أن يتحول بلدهم إلى سلة نفايات للدول الصناعية.

ومضى الائتفلاف مطالبا بتعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر، أثناء الإعلان عن التصدير، كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، مضيفا أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطيرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير ايكولوجي عقلاني وفعال.

وطالب الائتلاف أيضا بضرورة تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيئات المخول لها ذلك، مشيرا إلى ضرورة إعمال مبدأ الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها، وكذا مراقبة مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.

 

http://www.hespress.com/sciences-nature/312803.html

“نفايات إيطاليا” تثير مخاوف بيئيّين رغم تطمينات “وزارة الحيطي

هسبريس – محمد الراجي (كاريكاتير: مبارك بوعلي)

الاثنين 04 يوليوز 2016 – 10:00

مازالت ردود فعل المنظمات المعنية بالبيئة إثر قرار استيراد المغرب 2500 طن من النفايات البلاستيكية والمطاطية من إيطاليا، بحر الأسبوع الماضي، مستمرة، معبّرة عن رفضها استيراد النفايات الإيطالية قصد استعمالها في مصانع الإسمنت، كما ذهب بعضها إلى الرد على عملية الاستيراد بالقول إنّ المغرب “ليس مزبلة”.

ورغم أن الوزارة المنتدبة لدى وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والماء، المكلفة بالبيئة والتي تشرف عليها حكيمة الحيطي، أصدرت بلاغا عقب الضجّة التي أثارها استيراد مئات الأطنان من النفايات الإيطالية، أكّدت فيه أنّ هذه النفايات التي رخصت باستيرادها “غير خطرة”، إلا أن ذلك لم يبدّد مخاوف المنظمات المدنية المدافعة عن البيئة.

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية وصف بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة بـ”غير المُطَمْئن”، وقال رئيسه، كمال الحبيب، في تصريح لهسبريس: “بلاغ الوزارة ليس مُطمْئنا، لأنّ موضوع استيراد النفايات من إيطاليا يكتنفه كثير من الغموض، والنفايات على كل حال لا يمكن أن تكون إلا مصدرا للمشاكل البيئية”.

“الغموض” الذي تحدث عنه كمال الحبيب فصّله الائتلاف في عدد من النقاط، تضمنها بلاغ صادر عنه، طالب فيه بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيّي الإسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، ولاتفاقية Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في الحصول على المعلومات الذي نصّ عليه الفصل 27 من الدستور.

“نريد أن نعرف مدى ملاءمة اتفاقية الوزارة مع مصنّعي الإسمنت مع القانون 28-00، ومدى احترام هذا القانون، وهل هي موائمة مع اتفاقية بازْل، التي تنص على أنه يستحسن أن تعالج كل دولة نفاياتها على أرضها”، يقول الحبيب، مشيرا إلى أنّ ما تنصّ عليه الاتفاقية ليس مُلزما، “ولكن حْنا المغاربة خاصّ يكون عندنا قرار، والّلي دار شي زْبل يخلّيه عندو”، حسب تعبيره.

رئيس الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قال إنّ ما يجعل بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة الذي طمْأنت فيه المغاربة بأن النفايات المستوردة من إيطاليا غير خطرة، وأنها ستُستعمل كمُكمّل أو كبديل للطاقة الأحفورية في مصانع الإسمنت، هو أنّ تدبير إيطاليا للنفايات وتصديرها إلى الخارج سبق أن أثار فضائح كبرى، وصلت تداعياتها إلى محكمة العدل الأوروبية سنة 2014.

وتساءل الحبيب عمّا إن كانت الاتفاقية الموقعة بين الوزارة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت قبل أزيد من عشر سنوات مازالت صالحة لتدبير مجال استعمال النفايات في الوحدات الصناعية للإسمنت، خاصة في ظل تزايد المخاطر المحدِّقة بالبيئة، وهل أُعدّت تقارير حول وضعية أماكن حرق النفايات؟ مضيفا: “نحن غير مطمئنّين، بل إننا متخوّفون أكثر من ذي قبل”.

وَوُوجه ترخيص الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة باستيراد 2500 طن من النفايات الإيطالية بانتقادات واسعة، سواء من طرف المدافعين عن البيئة، أو رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصّة أنّ عملية الاستيراد تزامنت مع شروع الحكومة في تطبيق قانون منع وتصنيع واستعمال الأكياس البلاستيكية، واستعداد المغرب لاحتضان قمة المناخ COP22.

واعتبر كمال الحبيب أنّه حتى الظرفية التي استورد فيها المغرب النفايات الإيطالية غير مناسبة، قائلا: “هذا يطرح أزمة مصداقية الخطاب، فلا يُعقل أن تُبذل جهود لتطهير البلاد من أطنان البلاستيك، وفي الوقت نفسه نستورد النفايات البلاستيكية من إيطاليا”، مضيفا: “من حقنا كمواطنين واعين بمخاطر التقلبات المناخية على الدولة أن يكون ردّها في مستوى تنامي هذا الوعي”.

http://abarahpress.com/world/69174.html

اخبار المغرب اليوم – الحكومة مطالبة بالكشف عن وثائق شحنة النفايات الإيطالية

أباره برس يوليو 4, 2016 2:02 ص عربي ودولي

يوليو 4, 2016 3:13 م

شكك الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية في بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وفي التعديلات التي طرحها، وذلك على خلفية شحنة النفايات السامة والخطيرة التي تقدر ب2500 طن من المواد الإستهلاكية وبقايا العجلات من إيطاليا إلى المغرب عبر  سفينة ضخمةت رست بميناء الجرف الأصفر، حيث أكد بلاغ الوزارة أن النفايات التي رخصت باستيرادها هي نفايات غير خطيرة تشتعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت، نظرا لما تتميز به من قوة حرارية مهمة، حسب ما أوردته جريدة « المساء » الصادرة غدا.

واعتبر الائتلاف أن بلاغ الوزارة غير مطمئن، على إثر ذلك، طالب الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكافة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها للقانون 28/00، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، مضيفا أن المغاربة يرفضون أن يتحول بلدهم إلى سلة نفايات للدول الصناعية.

Cet article الحكومة مطالبة بالكشف عن وثائق شحنة النفايات الإيطالية est apparu en premier sur فبراير.كوم | موقع أخبار المغرب

http://www.lakompress.com/content/item_107669.html

“نفايات إيطاليا” تثير مخاوف بيئيّين رغم تطمينات “وزارة الحيطي”

2016-07-04 – 05:07

مازالت ردود فعل المنظمات المعنية بالبيئة إثر قرار استيراد المغرب 2500 طن من النفايات البلاستيكية والمطاطية من إيطاليا، بحر الأسبوع الماضي، مستمرة، معبّرة عن رفضها استيراد النفايات الإيطالية قصد استعمالها في مصانع الإسمنت، كما ذهب بعضها إلى الرد على عملية الاستيراد بالقول إنّ المغرب “ليس مزبلة”.

ورغم أن الوزارة المنتدبة لدى وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والماء، المكلفة بالبيئة والتي تشرف عليها حكيمة الحيطي، أصدرت بلاغا عقب الضجّة التي أثارها استيراد مئات الأطنان من النفايات الإيطالية، أكّدت فيه أنّ هذه النفايات التي رخصت باستيرادها “غير خطرة”، إلا أن ذلك لم يبدّد مخاوف المنظمات المدنية المدافعة عن البيئة.

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية وصف بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة بـ”غير المُطَمْئن”، وقال رئيسه، كمال الحبيب، في تصريح لهسبريس: “بلاغ الوزارة ليس مُطمْئنا، لأنّ موضوع استيراد النفايات من إيطاليا يكتنفه كثير من الغموض، والنفايات على كل حال لا يمكن أن تكون إلا مصدرا للمشاكل البيئية”.

“الغموض” الذي تحدث عنه كمال الحبيب فصّله الائتلاف في عدد من النقاط، تضمنها بلاغ صادر عنه، طالب فيه بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيّي الإسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، ولاتفاقية Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في الحصول على المعلومات الذي نصّ عليه الفصل 27 من الدستور.

“نريد أن نعرف مدى ملاءمة اتفاقية الوزارة مع مصنّعي الإسمنت مع القانون 28-00، ومدى احترام هذا القانون، وهل هي موائمة مع اتفاقية بازْل، التي تنص على أنه يستحسن أن تعالج كل دولة نفاياتها على أرضها”، يقول الحبيب، مشيرا إلى أنّ ما تنصّ عليه الاتفاقية ليس مُلزما، “ولكن حْنا المغاربة خاصّ يكون عندنا قرار، والّلي دار شي زْبل يخلّيه عندو”، حسب تعبيره.

رئيس الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قال إنّ ما يجعل بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة الذي طمْأنت فيه المغاربة بأن النفايات المستوردة من إيطاليا غير خطرة، وأنها ستُستعمل كمُكمّل أو كبديل للطاقة الأحفورية في مصانع الإسمنت، هو أنّ تدبير إيطاليا للنفايات وتصديرها إلى الخارج سبق أن أثار فضائح كبرى، وصلت تداعياتها إلى محكمة العدل الأوروبية سنة 2014.

وتساءل الحبيب عمّا إن كانت الاتفاقية الموقعة بين الوزارة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت قبل أزيد من عشر سنوات مازالت صالحة لتدبير مجال استعمال النفايات في الوحدات الصناعية للإسمنت، خاصة في ظل تزايد المخاطر المحدِّقة بالبيئة، وهل أُعدّت تقارير حول وضعية أماكن حرق النفايات؟ مضيفا: “نحن غير مطمئنّين، بل إننا متخوّفون أكثر من ذي قبل”.

وَوُوجه ترخيص الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة باستيراد 2500 طن من النفايات الإيطالية بانتقادات واسعة، سواء من طرف المدافعين عن البيئة، أو رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصّة أنّ عملية الاستيراد تزامنت مع شروع الحكومة في تطبيق قانون منع وتصنيع واستعمال الأكياس البلاستيكية، واستعداد المغرب لاحتضان قمة المناخ COP22.

واعتبر كمال الحبيب أنّه حتى الظرفية التي استورد فيها المغرب النفايات الإيطالية غير مناسبة، قائلا: “هذا يطرح أزمة مصداقية الخطاب، فلا يُعقل أن تُبذل جهود لتطهير البلاد من أطنان البلاستيك، وفي الوقت نفسه نستورد النفايات البلاستيكية من إيطاليا”، مضيفا: “من حقنا كمواطنين واعين بمخاطر التقلبات المناخية على الدولة أن يكون ردّها في مستوى تنامي هذا الوعي”.

https://www.egyptportal.net/Akhbar-Al-Mghrb/445913/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D9%85%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D9%88%D8%AB%D8%A7%D8%A6%D9%82-%D8%B4%D8%AD%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9.html

الحكومة مطالبة بالكشف عن وثائق شحنة النفايات الإيطالية

مامون خلقي منذ 12 ساعة 0 14

الحكومة مطالبة بالكشف عن وثائق شحنة النفايات الإيطالية

  • مامون   خلقي
  • كتب يوم الأحد 03 يوليو 2016 م على الساعة 23:01

معلومات عن الصورة : مسؤول مغربي يكشف لـ”فبراير” حقيقة خطورة النفايات المستوردة من ايطاليا

شكك الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية في بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وفي التعديلات التي طرحها، وذلك على خلفية شحنة النفايات السامة والخطيرة التي تقدر ب2500 طن من المواد الإستهلاكية وبقايا العجلات من إيطاليا إلى المغرب عبر  سفينة ضخمةت رست بميناء الجرف الأصفر، حيث أكد بلاغ الوزارة أن النفايات التي رخصت باستيرادها هي نفايات غير خطيرة تشتعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت، نظرا لما تتميز به من قوة حرارية مهمة، حسب ما أوردته جريدة « المساء » الصادرة غدا.

واعتبر الائتلاف أن بلاغ الوزارة غير مطمئن، على إثر ذلك، طالب الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكافة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها للقانون 28/00، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، مضيفا أن المغاربة يرفضون أن يتحول بلدهم إلى سلة نفايات للدول الصناعية.

http://chtoukapress.com/online/print-45452.html


11:35 – 4/7/2016

أفادت مصادر صحفية، اليوم الاثنين، ان الائتفلاف المغربي من أجل العدالة المناخية شكك في بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وفي التعليلات التي طرحها، وذلك على خلفية شحنة النفايات السامة والخطيرة التي تقدر بـ2500 طن من المواد البلاستيكية وبقايا العجلات، المستوردة من إيطاليا عبر سفينة ضخمة رست بميناء الجرف الأصفر.
وذكرت جريدة المساء، التي أوردت الخبر اليوم، أن بلاغ الوزارة أكد أن النفايات التي رخصت باستيرادها هي نفايات غير خطيرة تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت، نظرا لما تتميز به من قوة حرارية مهمة
.
وقالت ذات الجريدة إن الائتلاف اعتبر أن بلاغ الوزارة غير مطمئن، وعلى إثر ذلك، طالب الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الاسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى صلاحيتها لقانون 00ـ28، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات غبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، مضيفا أن المغاربة يرفضون أن يتحول بلدهم إلى سلة نفايات للدول الصناعية
.

http://telexpresse.com/news54421.html

أضيف في 4 يوليوز 2016 الساعة 11:38

 

منظمة مغربية تطالب الحكومة بالكشف عن وثائق شحنة النفايات الإيطالية

تلكسبريس- متابعة

أفادت مصادر صحفية، اليوم الاثنين، ان الائتفلاف المغربي من أجل العدالة المناخية شكك في بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وفي التعليلات التي طرحها، وذلك على خلفية شحنة النفايات السامة والخطيرة التي تقدر بـ2500 طن من المواد البلاستيكية وبقايا العجلات، المستوردة من إيطاليا عبر سفينة ضخمة رست بميناء الجرف الأصفر.

 وذكرت جريدة المساء، التي أوردت الخبر اليوم، أن بلاغ الوزارة أكد أن النفايات التي رخصت باستيرادها هي نفايات غير خطيرة تستعمل كمكمل أو كبديل للطاقة الأحفورية دوليا في مصانع الإسمنت، نظرا لما تتميز به من قوة حرارية مهمة.

 وقالت ذات الجريدة إن الائتلاف اعتبر أن بلاغ الوزارة غير مطمئن، وعلى إثر ذلك، طالب الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الاسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى صلاحيتها لقانون 00ـ28، وكذا مدى ملاءمتها لاتفاقية بازل المتعلقة بنقل النفايات غبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور، مضيفا أن المغاربة يرفضون أن يتحول بلدهم إلى سلة نفايات للدول الصناعية.

 وطالب الائتفلاف من خلال بلاغه، تضيف الجريدة، بتعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدّر، أثناء الإعلان عن التصدير، كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، مضيفا أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطيرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير ايكولوجي عقلاني وفعال.

 كما طالب الائتلاف بضرورة تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيئات المخول لها ذلك، مشيرا إلى ضرورة إعمال مبدأ الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعمالها، وكذا مراقبة مدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.

http://www.morocco24.net/article52130.html

“نفايات إيطاليا” تثير مخاوف بيئيّين رغم تطمينات “وزارة الحيطي”

‏هسبريس – محمد الراجي (كاريكاتير: مبارك بوعلي)

الاثنين 04 يوليوز 2016 – 10:00

مازالت ردود فعل المنظمات المعنية بالبيئة إثر قرار استيراد المغرب 2500 طن من النفايات البلاستيكية والمطاطية من إيطاليا، بحر الأسبوع الماضي، مستمرة، معبّرة عن رفضها استيراد النفايات الإيطالية قصد استعمالها في مصانع الإسمنت، كما ذهب بعضها إلى الرد على عملية الاستيراد بالقول إنّ المغرب “ليس مزبلة”.

ورغم أن الوزارة المنتدبة لدى وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والماء، المكلفة بالبيئة والتي تشرف عليها حكيمة الحيطي، أصدرت بلاغا عقب الضجّة التي أثارها استيراد مئات الأطنان من النفايات الإيطالية، أكّدت فيه أنّ هذه النفايات التي رخصت باستيرادها “غير خطرة”، إلا أن ذلك لم يبدّد مخاوف المنظمات المدنية المدافعة عن البيئة.

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية وصف بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة بـ”غير المُطَمْئن”، وقال رئيسه، كمال الحبيب، في تصريح لهسبريس: “بلاغ الوزارة ليس مُطمْئنا، لأنّ موضوع استيراد النفايات
1e7a
من إيطاليا يكتنفه كثير من الغموض، والنفايات على كل حال لا يمكن أن تكون إلا مصدرا للمشاكل البيئية”.

“الغموض” الذي تحدث عنه كمال الحبيب فصّله الائتلاف في عدد من النقاط، تضمنها بلاغ صادر عنه، طالب فيه بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيّي الإسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، ولاتفاقية Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في الحصول على المعلومات الذي نصّ عليه الفصل 27 من الدستور.

“نريد أن نعرف مدى ملاءمة اتفاقية الوزارة مع مصنّعي الإسمنت مع القانون 28-00، ومدى احترام هذا القانون، وهل هي موائمة مع اتفاقية بازْل، التي تنص على أنه يستحسن أن تعالج كل دولة نفاياتها على أرضها”، يقول الحبيب، مشيرا إلى أنّ ما تنصّ عليه الاتفاقية ليس مُلزما، “ولكن حْنا المغاربة خاصّ يكون عندنا قرار، والّلي دار شي زْبل يخلّيه عندو”، حسب تعبيره.

رئيس الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية قال إنّ ما يجعل بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة الذي طمْأنت فيه المغاربة بأن النفايات المستوردة من إيطاليا غير خطرة، وأنها ستُستعمل كمُكمّل أو كبديل للطاقة الأحفورية في مصانع الإسمنت، هو أنّ تدبير إيطاليا للنفايات وتصديرها إلى الخارج سبق أن أثار فضائح كبرى، وصلت تداعياتها إلى محكمة العدل الأوروبية سنة 2014.

وتساءل الحبيب عمّا إن كانت الاتفاقية الموقعة بين الوزارة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت قبل أزيد من عشر سنوات مازالت صالحة لتدبير مجال استعمال النفايات في الوحدات الصناعية للإسمنت، خاصة في ظل تزايد المخاطر المحدِّقة بالبيئة، وهل أُعدّت تقارير حول وضعية أماكن حرق النفايات؟ مضيفا: “نحن غير مطمئنّين، بل إننا متخوّفون أكثر من ذي قبل”.

وَوُوجه ترخيص الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة باستيراد 2500 طن من النفايات الإيطالية بانتقادات واسعة، سواء من طرف المدافعين عن البيئة، أو رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصّة أنّ عملية الاستيراد تزامنت مع شروع الحكومة في تطبيق قانون منع وتصنيع واستعمال الأكياس البلاستيكية، واستعداد المغرب لاحتضان قمة المناخ COP22.

واعتبر كمال الحبيب أنّه حتى الظرفية التي استورد فيها المغرب النفايات الإيطالية غير مناسبة، قائلا: “هذا يطرح أزمة مصداقية الخطاب، فلا يُعقل أن تُبذل جهود لتطهير البلاد من أطنان البلاستيك، وفي الوقت نفسه نستورد النفايات البلاستيكية من إيطاليا”، مضيفا: “من حقنا كمواطنين واعين بمخاطر التقلبات المناخية على الدولة أن يكون ردّها في مستوى تنامي هذا الوعي”.

http://www.attahrir.com/?p=4006

الائتلاف من أجل العدالة المناخية يحذر من خطورة تحول المغرب إلى ” سلة لنفايات الدول الصناعية “

التحرير بريس

أخر تحديث : الأحد 3 يوليو 2016 – 3:16 مساءً

التحرير بريس

اعتبر الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة، الذي أكدت فيه أن النفايات التي رخصت باستيرادها من إيطاليا “غير خطيرة”، (اعتبرته) “غير مطمئن”، مشددا على رغبته “في أن لا يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية”.

             
وطالب الائتلاف الحكومة بـ”تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت، من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمته لقانون 28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور”.

                     
كما طالب الائتلاف، في بلاغ له، الحكومة، بـ”تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال”.

                      
ودعا الائتلاف أيضا إلى “تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك”، مطالبا الحكومة باحترام “الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين”.

http://www.nawara.ma/2016/07/cop22.html

الائتلاف من أجل العدالة المناخية يدخل على خط النفايات الإيطالية

Posted by السيدة نوارة on 2:17:00 م in أخبار |

لم تستطع حكيمة الحيطة، الوزيرة المكلفة بالبيئة، أن تحد من الضجة التي أثيرت بسبب استيراد نفايات من إيطاليا، فقد جاء رد فعل الائتلاف من أجل معادلة مناخية، وهي هيأة تشتغل بتنسيق مع الدولة في تهيئ الكوب 22 غير متوقعا ومطالبا بتوضيح أكثر من طرف الوزارة…

بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة غير مطمئن

اطلع الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة المتعلق بالنفايات الواردة من إيطاليا،وفي هذا الصدد فإننا نطالب الحكومة ب:

– تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور؛

– تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي قلاني وفعال ؛

– تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك؛

– الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.
لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية.

http://noun24.com/news/5140.html

(بلاغ) – الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة غير مطمئن .

02/07/2016 17:02:00
اطلع الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة المتعلق بالنفايات الواردة من إيطاليا،وفي هذا الصدد فإننا نطالب الحكومة ب:
– تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور؛
– تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال ؛
– تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك؛
– الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.
لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية.

الرباط في 1 يوليوز 2016

http://www.lilpress.com/archives/3156

بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة غير مطمئن

ليل بريس 2016-07-03

بلاغ صحافي

اطلع الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية على بلاغ الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة المتعلق بالنفايات الواردة من إيطاليا،وفي هذا الصدد فإننا نطالب الحكومة ب:

  • تعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الأسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون28-00، وكذا مدى ملائمتها لاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور؛
  • تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال ؛
  • تعميم ونشر رخصة الإستراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك؛

– الشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.

لا نريد أن يتحول بلدنا إلى سلة لنفايات الدول الصناعية.

الرباط في 1 يوليوز 2016

http://chouftv.ma/m/press/40140-.%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE%D9%8A%D8%A9-%D9%8A%D8%B4%D9%83%D9%83-%D9%81%D9%8A-%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%BA-%D9%88%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%B7%D9%8A-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D9%81%D8%B6%D9%8A%D8%AD%D8%A9-%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7

الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية يشكك في بلاغ وزارة ”الحيطي” بعد فضيحة نفايات إيطاليا

بتاريخ :: 2016-07-03 15:54:30

“شوف تيفي

طالب الإتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية في بلاغ صحفي، الحكومة بتعميم اتفاقية الشراكة القائمة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة وجمعية مهنيي الإسمنت من أجل تقييم مجال تطبيقها ومدى ملاءمتها لقانون 28-00، ولاتفاقية بازل Bâle المتعلقة بنقل النفايات عبر الحدود، إعمالا للحق في المعلومة الوارد في الفصل 27 من الدستور.

وشدد البلاغ ذاته على تعميم كل المعلومات المقدمة من طرف المصدر أثناء الإعلان عن التصدير كما تنص على ذلك اتفاقية بازل، علما أن هذه الأخيرة توصي بأن النفايات الخطيرة والنفايات الأخرى يستحسن أن يتم القضاء عليها في البلد الذي أنتجت فيه وفق تدبير إيكولوجي عقلاني وفعال.

وتساءل الائتلاف عن موانع تعميم ونشر رخصة الاستيراد المقدمة من طرف السلطات المختصة، وكذا نتائج الفحوص والمراقبة التي قامت بها الهيآت المخول لها بذلك، تحقيقا للشفافية فيما يتعلق بطبيعة المراقبة التي تخضع لها الأماكن والمقاولات التي يتم فيها تدبير وحرق هذه النفايات أو استعماله، ومدى احترام المقاولات المعنية للمساطر والإجراءات ذات الصلة بحماية البيئة وصحة المواطنين والمواطنات.

وحذر الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، المعتمد من طرف “كوب 22” من تحويل المغرب لسلة نفايات الدول الصناعية، بعد فضيحة سفينة النفايات التي حلت بالجرف الأصفر، قادمة من إيطاليا.

http://www.alarabiya.net/ar/north-africa/morocco/2016/07/04/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%82%D9%84%D9%82-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D8%B7%D9%86%D8%A7%D9%86-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D9%86-%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7.html

http://www.luxeradio.ma/actualite-sciences-sante-04-juillet-2016/

http://waqfat.com/arab/16162/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%85%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%AA%D8%AD%D9%81%D8%B8%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D8%A9-%D9%88%D9%84%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%AE-%D9%88%D8%BA%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%BA%D8%B2%D8%A9.html

 

حرق نفايات الايطاليين بالمغرب

وذكرت صحيفة أخبار اليوم  المغربية، أن الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، أكد أن بيان وزارة البيئة بخصوص النفايات الواردة من إيطاليا غير مطمئن، معربا عن رفضه أن يتحول المغرب إلى سلة لنفايات الدول الصناعية. وأوضح أن القانون يمنع استيراد النفايات الخطرة، ويسمح باستيراد النفايات غير الخطرة من أجل إعادة تدويرها، أو تثمينها كطاقة مكملة أو بديلة ببعض المصانع.

 

http://www.actualitesmaroc.com/index.php/show/news/5892/%D9%85%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%B9/july-02-2016/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%85%D8%AF-%D9%85%D9%86-%E2%80%9C%D9%83%D9%88%D8%A822%E2%80%9D-%D8%BA%D9%8A%D8%B1-%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%B9%D9%86-%D8%AD%D8%B1%D9%82-%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8

http://www.inewsarabia.com/46/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A8%D9%84%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%B3%D9%84%D8%A9-%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%86%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9.htm

http://news.alwsetnews.com/%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%8A%D8%AD%D8%B0%D8%B1-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D9%84%D8%B3%D9%84.html

http://www.inponews.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%85%D8%AF-%D9%85%D9%86-%D9%83%D9%88%D8%A822-%D8%BA%D9%8A%D8%B1-%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%B9%D9%86.html

http://www.klansi.com/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%85%D8%AF-%D9%85%D9%86-%D9%83%D9%88%D8%A822-%D8%BA%D9%8A%D8%B1-%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%B9%D9%86.html

http://www.marocbuzz.com/ar/2016/07/03/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%AE%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1/

http://www.sahafaarabia.net/news3206283.html

http://www.eljareda.com/?p=10358

http://ihata.ma/?p=68677

https://www.marocbuzz.com/ar/2016/07/02/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A6%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B5/

https://www.maghress.com/lakome/46032

http://www.medias24.com/ar/NATION/10652.html

http://radar2.net/External-185771.html

http://www.khouribga-online.com/permalink/11664.html

http://www.maghress.com/khouribga/1011664

الائتلاف المغربي من اجل العدالة المناخية يستنكراستيراد النفايات الايطالية

عبد الحكيم الفريجي نشر في خريبكة أون لاين يوم 05 – 07 – 2016
توصلت البوابة بنسخة من بلاغ صحفي من الاائتلاف المغربي من اجل العدالة المناخية
—————-
الرباط 28 يونيو 2016
بلاغ صحفي
توصل الإئتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية بقلق كبير ، بخبر وصول السفينة القادمة من إيطاليا التي حطت بميناء الجرف الأصفر المحملة بأكثر من 2500 طن من نفايات البلاستيك والمطاط والإطارات المستعملة المعدة للحرق في مصنع الاسمنت بالجديدة، وذلك عبر بيان صادر عن المركز الإقليمي للبيئة والتنمية المستدامة بالجديدة.
وعشية انعقاد COP22 في مراكش، وعلى الرغم من العديد التصريحات الداعية إلى الاهتمام بالبيئة وعلى جميع المستويات، وإبان التعبئة المهمة للعديد من المغاربة الذين أكدوا دعمهم وانخراطهم في الدفاع عن البيئة ، يثير هذا الوضع العديد من التساؤلات والمخاوف بشأن الإطار القانوني لعملية هدا “الاستيراد”، وعلى محتواه وتأثيره على البيئة، ونظام الرقابة بموجب شروط اتفاق بين الوزارة وجمعية مصانع الإسمنت والتي يعود تاريخها إلى أكثر من عقد من الزمان.
وإننا اد نتفق على أن الحرق يوفر حاليا وسيلة آمنة وفعالة للتخلص من النفايات التي لا يمكن إعادة إنتاجها أو إعادتها إلى التربة، فإننا نؤكد على ان عملية الحرق تتطلب تدابير رقابية، حتى لا تساهم في تدهور البيئة وصحة السكان.
وبهده المناسبة ، فإننا نطالب الحكومة المغربية بفتح تحقيق حول المنتجات المستوردة، حول عمليات الحرق وفرص الاستيراد التي ليست الأولى من نوعها و ضرورة الإعلان عن النتائج لإطلاع الرأي العام الوطني على خصوصيات ومخارج هذا الإجراء.
كما نطالب أيضا، بتنوير المغاربة بإطار وسياق هذه الممارسة، في ضوء دخول حيز التنفيذ لقانون يحظر استيراد وتسويق واستخدام الأكياس البلاستيكية.
ونحن نضم صوتنا وندعم مبادرات المواطنين و المواطنات التي تعكس قلقهم العميق لصحتنا وحق المواطنين في الحصول على المعلومات، وندعوا للمشاركة في الإجراءات المقررة من قبل المجتمع المدني خصوصا في منطقة بالجديدة.
هدا ونستنكر أيضا، استيراد النفايات البلاستيكية من بلدان أخرى على ضوء بدء تنفيذ قانون يحظر بالخصوص استيراد الأكياس البلاستيكية.

http://alaoual.com/politique/27796.html

كمال لحبيب: كنطالبوا الحكومة تعطينا ترخيص صفقة “الأزبال”

بواسطة علي جاوات

الإثنين 11 يوليو 2016 – 19:04

https://youtu.be/J01hhseOa3c

 

Noura

The author didn't add any Information to his profile yet.

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked. *